لماذا تعجز بوصلة «الإخوان» عن الدوران من «حلب تحترق» إلى «غزّة تختنق»؟؟؟

16 أبريل 2017

في هدوء شديد وتخطيط أشدّ، تسعى سلطة رام الله إلى خنق غزّة بأكملها ضمن مسعى للسيطرة السياسيّة على القطاع، خاصّة وأنّ محمود عبّاس يريد أن يقصد واشنطن (قريبًا) وفي جعبته «بداية» الحرب على القطاع، من باب اثبات أنّ «سلطته»، الفعليّة والفاعلة وأساسًا القابلة للتفعيل، تشمل كامل «فضاء السلطة»، ومن ثمّة يمكنه نفي تهمة «عدم تمثيل» الفلسطينيين (ضمن فضاء أوسلو) وثانيا (وبالنتيجة) يمكنه القول بأهليّة «مواصلة» المفاوضات في صورة «الشريك» (كامل الحقوق)، على قاعدة «الدولة الواحدة» ذات «الهويّة اليهوديّة» (وفق تعريف نتنياهو)…

بكلّ المقاييس وضمن نظريّة «بسط النفوذ» تمثّل غزة، لدى المشروع الصهيوني ورديفه الأمريكي، وكامل «العمق العربي» (المعتدل)، «دمّلة» (خبيثة) وجب التخلّص منها، على قاعدة «التصفية» (الكاملة). تصفية تسبق وتتجاوز أو هي تنفي وتتناقض ما جاءت به «وثيقة حماس» التي سعت (أيّ الوثيقة) إلى اللعب بالألفاظ والقفز فوق المعاني والتخفّي وراء غموض التأويل، رغبة في التنفيس أو هو «التجاوز» (المرحلي) لحال «الاختناق/الانسداد» الذي تعيشه غزّة بكاملها على المستوى الاقتصادي أساسًا وما لذلك من تأثير على وضع اجتماعي متأزّم بالأساس.

 

«وثيقة» حماس، كما الكتاب الذي أصدره القيادي في حركة النهضة لطفي زيتون (مع حفظ المقامات الجهاديّة وتقدير المكانات التاريخيّة)، في عجز تام ووظيفي ومطلق، عن تغيير نظرة «الآخر» ومن ثمّة التبديل (قيد أنملة) من الرؤية (الاستراتيجية) للمشروع «الإخواني» برمّته، فقط (لا غير)، سيتبع طلب المزيد من «التنازلات»، سواء، في المغرب، بقبول «إسقاط» بنكيران مقابل «صعود» العثماني، أو دفع حماس إلى «التراجع» خطوة (إضافيّة)، من باب «التراجع التكتيكي» الذي تعلم الحركة وقيادتها أنّه يتراكم، ويتمّ توظيفه ضمن «التدجين الاستراتيجي»…

 

بقطع النظر عمّن يحكم غزّة ومن يسيطر عليها، يمثّل هذا «القطاع»، القلعة الأخيرة الجهاديّة والمناضلة على أرض فلسطين، خاصّة وأنّ مشروع «أوسلو» شطب بجرّة قلم واحدة كلاّ من «الداخل» الفلسطيني (ما يسمّى أرض 48)، وكذلك نفى أو هو فسخ الشتات والمنافي وأخرج جميعهما من «الشرعيّة الفلسطينيّة»…

Sinwarالسيطرة على غزّة وبسط نفوذ سلطة رام الله على القطاع، مسعى لم ينقطع أبدًا، لكن الخطر يكمن في إقدام «حكومة الحمد الله» (نسبة إلى رامي الحمد رئيس الوزراء الفلسطيني) على «عمليّة انتحاريّة» (بالمعنى الحقيقي)، حين لا يتورّع الرجل عن تدمير ذاته، وتدمير (ما يسمّى) «السلطة»، من أجل تدمير غزّة (بكاملها).

 

إقدام «رامي الحمد الله» (رئيس الوزراء) على اقتطاع 30 في المائة من مرتبات «موظفي السلطة» (في غزّة) بتعلّة «ضيق ذات اليد» دون أن تشمل هذه الخطوة، موظفي الضفّة، معناه (ولا معنى آخر) أنّ سلطة رام الله مستعدّة أو هي مقبلة على ما قاله وما حلم به (المقبور) «اتسحاق رابين» من «ترك البحر يبتلع غزّة»، خاصّة وأنّ جميع موظفي السلطة (في غزّة)، المعنيين بالقطع، ما يقارب الستين ألف مرتب، التزموا بأمر «الانكفاء» في منازلهم، الصادر عن «سلطة رام الله» عندما سيطرت حماس على القطاع…

 

أتت إدارة ترمب وكلّها رغبة (صادقة) في إغلاق الملفّ الفلسطيني (نهائيّا)، بدءا بقبر «حلّ الدولتين»، مرورًا بتأبيد «الدولة اليهوديّة» وانتهاء بجعل الفلسطينيين «في حال ترّقب» سواء في غزّة أو الضفّة، في انتظار «الحلّ النهائي»، عبر «البديل الأردني» أو «بديل سيناء»، لذلك تأتي الرغبة في تدجين غزّة بالكامل وبسط النفوذ بالكامل (أيضًا) على الضفّة…

من منطق النفع ودفع كلفة أقل أو انعدام الكلفة، يكون «الأفضل» لدى القيادات الصهيونية والأمريكيّة، تدمير غزّة بأياد فلسطينيّة، كما تمّ تدمير سورية بأياد سورية، لأنّ الكيان الصهيوني عاجز (بأتمّ معنى الكلمة) خلافًا لما يروّج، عن تحمّل تبعات «عدوان/حرب» على غزّة، هي بالتأكيد ستكسر نصيبًا أكبر من «وهم الردع» الذي أسّس له المشروع الصهيوني وعمل الكيان على ترسيخه، بل اعتباره (كما نظّر المقبور بن غوريون) شرط الحياة بل أساس وجود «الكيان» من عدمه.

 

المشروع الإخواني (بأصوله وتفرّعاته) بصدد لعب (أو هو حرق) أوراق هامّة واستراتيجيّة، وفي أماكن عدّة، مثل المغرب (مثلا)، أين يلعب أوراقه الأخيرة، مع فارق أنّ «أوراق» غزّة هي الأقوى بل الأهمّ مكانة والأشدّ صلابة، لذلك من الغريب أن يدير (هذا) «المشروع» (بكامله) الوجه عن هجمة «حكومة الحمد الله» (اعلاميّا على الأقلّ)، بل يفعل ما فعل اليهود أو ما قالوا لنبي الله موسى حين طلبوا منه أن يقاتل هو ربّه…

 

بين «الهوجة» التي أسّس لها المشروع الإعلامي الإخواني أمام «حلب تحترق»، في حرقة قلّ نظيرها على مدى التاريخ، وما نشهده من صمت «مريب» (في أقلّ الحالات) أمام «غزّة تختنق»، أكثر من دلالة:

أوّلا: «الانخراط» الإخواني «المريب» (دائمًا) في «الملفّ السوري» لم يأت (فقط) وفق نظريّة «التمكين» للمشروع الإخواني المعلن والعلني، على الأقل على لسان الرئيس المصري السابق محمّد مرسي (فكّ الله أسره) في ذات «ملعب» حين أعلن الأمر صراحة ودون مواربة، بل (وهنا الأخطر) تمّ إعلان النيّة والمشاركة والعمل على «إسقاط النظام السوري»، وفق قواعد اللعبة التي وضعها الأمريكان وهم (أيّ الأمريكان) من يضبطون وقعها، بل يديرون خطوطها الحمراء، على الأقل ضمن الصفّ المناهض لنظام دمشق.

ثانيا: تمثّل غزّة، مهما كان الموقف من حماس ومن التنظيمات الجهاديّة الأخرى، من القلاع الأخيرة للمقاومة على أرض فلسطين وفي كامل الوطن العربي، لذلك يكون مريبًا (بل شديد الريبة) هذا «الصمت العربي» (عامّة) والإخواني (على وجه الخصوص).

في المحصّل وحين نأخذ (على سبيل المثال) قطع العلاقات مع النظام السوري والعجز (على الأقّل) اتخاذ موقف مماثل تجاه «الكيان الصهيوني، بل مناداة (المقبور) شمعون بيرز بلقب «عزيزي»، وكذلك عندما تجنّدت ماكينة الإخوان الإخوانيّة أمام «حلب تحترق» في قوّة غريبة، وتصمت وتواري الرأس (في الرمل) أمام «غزّة تختنق»، يتأكّد أن «العقل الإخواني» (الجامع) أيّ «الغريزة» كما «الفطرة»، تقبل استراتيجيا أن «تجاهد» (عن علم ودراية تصميم مسبّق وإصرار مقصود) تحت السقف الأمريكي، ومن ثمّة خدمة له…

 

تفضيل التكتيكي على الاستراتيجي، لا يمكن بل يستحيل أن تكون «خطوة مؤقتة» أو هو باب «فقه الضرورات» أو «إكراهات المرحلة»، خاصّة عند «الغرق» في هذا «المستنقع»، واعتمادها «قارب نجاة» أو هي (بالأحرى) «قشّة نجاة». فهمتها «حماس» واستعدّت لها حين غلّبت الداخل على الخارج وأركبت العسكري على السياسي…

 

سقوط غزّة (مهما كان الحاكم) سيكون أنكى (مليون مرّة) من سقوط الأندلس خطورة وتبعات وتأثيرات ووقعًا على مجمل الواقع العربي والإسلامي، ويستتبعه مذبحة الجميع، بدءا بمَنْ مِنَ الإخوان صفّق للمشروع الأمريكي في سورية وصار من بيادقه، وهو يحتسب نفسه سيّدًا…


171 تعليقات

  1. تعقيبات: buy arcteryx

  2. تعقيبات: birkenstock online

  3. تعقيبات: jimmy choo shoes outlet

  4. تعقيبات: black friday michael kors

  5. تعقيبات: cheap moncler jackets

  6. تعقيبات: mcm backpack replica

  7. تعقيبات: Factory Coach Bags Outlet

  8. تعقيبات: buy roger vivier shoes online

  9. تعقيبات: arcteryx outlet online

  10. تعقيبات: mens belstaff jacket sale

  11. تعقيبات: oakley store online

  12. تعقيبات: merrell shoes for women

  13. تعقيبات: coach factory online sale invitation

  14. تعقيبات: Pierre Balmain outlet

  15. تعقيبات: north face osito sale

  16. تعقيبات: arcteryx for cheap

  17. تعقيبات: patagonia better sweater sale

  18. تعقيبات: sergio rossi logo

  19. تعقيبات: discount fjallraven jackets

  20. تعقيبات: parajumpers store

  21. تعقيبات: arcteryx on sale

  22. تعقيبات: buy true religion jeans

  23. تعقيبات: sergio shoes geelong

  24. تعقيبات: birkenstock shoes sale

  25. تعقيبات: jimmy choo on sale shoes

  26. تعقيبات: michael kors coupon

  27. تعقيبات: michael kors factory outlet online store

  28. تعقيبات: lk bennett dresses outlet

  29. تعقيبات: mountain hardwear聽jacket mens

  30. تعقيبات: merrell sandals outlet

  31. تعقيبات: pierre hardy kaliste

  32. تعقيبات: cheap ugg boots online

  33. تعقيبات: fjallraven jacket womens

  34. تعقيبات: westwood uk

  35. تعقيبات: brown top聽millet online聽india

  36. تعقيبات: coach factory outlet online sale

  37. تعقيبات: mulberry outlet online

  38. تعقيبات: marmot t shirts sale

  39. تعقيبات: sergio rossi mermaid shoes

  40. تعقيبات: patagonia nano jacket sale

  41. تعقيبات: parajumpers jackets outlet

  42. تعقيبات: barbour liddesdale sale

  43. تعقيبات: lafuma聽clothing

  44. تعقيبات: cheap berghaus jackets uk

  45. تعقيبات: north face jackets on sale womens

  46. تعقيبات: nfl online store

  47. تعقيبات: mammut jacket price

  48. تعقيبات: sergio rossi shoes on sale

  49. تعقيبات: womens callaway golf clubs for sale

  50. تعقيبات: arcteryx warehouse sale

  51. تعقيبات: dkny outlet

  52. تعقيبات: buy canada goose online

  53. تعقيبات: buy mammut jackets

  54. تعقيبات: cheap Roberto Cavalli

  55. تعقيبات: puma 70% Off

  56. تعقيبات: cheap Callaway Golf

  57. تعقيبات: Mountain Hardwear outlet online

  58. تعقيبات: Best new balance Store

  59. تعقيبات: cheap fjallraven

  60. تعقيبات: LK Bennett outlet

  61. تعقيبات: coach factory store

  62. تعقيبات: discount Roberto Cavalli online

  63. تعقيبات: reebok outlet coupon

  64. تعقيبات: discount Lafuma jackets

  65. تعقيبات: oakley shooting glasses

  66. تعقيبات: canada goose nyc

  67. تعقيبات: asics shoes sale

  68. تعقيبات: nfl sale

  69. تعقيبات: buy nfl jerseys online

  70. تعقيبات: Victoria's Secret online

  71. تعقيبات: new balance online

  72. تعقيبات: reebok pumps for sale

  73. تعقيبات: skechers outlet coupon

  74. تعقيبات: New new balance Store

  75. تعقيبات: cheap mens nike shoes

  76. تعقيبات: nike outlet okc

  77. تعقيبات: arcteryx pants

  78. تعقيبات: vivienne westwood store online

  79. تعقيبات: patagonia location

  80. تعقيبات: cole haan shoes womens sale

  81. تعقيبات: mammut jackets sale

  82. تعقيبات: blonde lace wigs

  83. تعقيبات: nike factory online

  84. تعقيبات: belstaff jackets sale

  85. تعقيبات: merrell shoes outlet

  86. تعقيبات: belstaff store online

  87. تعقيبات: nike outlet okc

  88. تعقيبات: discount hunter boots

  89. تعقيبات: cheap longchamp

  90. تعقيبات: Roberto Cavalli online

  91. تعقيبات: arcteryx sale

  92. تعقيبات: cheap emu boots

  93. تعقيبات: buy new balance online

  94. تعقيبات: timberland store

  95. تعقيبات: cheap nike air max

  96. تعقيبات: oakley military

  97. تعقيبات: reebok outlet lancaster pa

  98. تعقيبات: New puma Online

  99. تعقيبات: cheap mammut sale

  100. تعقيبات: asics factory outlet

  101. تعقيبات: mont blanc sale

  102. تعقيبات: nfl store

  103. تعقيبات: keen on sale

  104. تعقيبات: roger vivier outlet livermore

  105. تعقيبات: official ugg outlet online store

  106. تعقيبات: cheap valentino outlet

  107. تعقيبات: gucci outlet online

  108. تعقيبات: canada goose logo

  109. تعقيبات: cheap stuart weitzman sale

  110. تعقيبات: pierre balmain sale

  111. تعقيبات: Sergio Rossi outlet online

  112. تعقيبات: discount Roberto Cavalli

  113. تعقيبات: puma store online

  114. تعقيبات: ecco outlet

  115. تعقيبات: canada goose arctic program

  116. تعقيبات: ecco shoe store

  117. تعقيبات: vibram fivefingers kso evo

  118. تعقيبات: michael kors jobs

  119. تعقيبات: cheap moncler jackets

  120. تعقيبات: cheap mulberry handbags uk

  121. تعقيبات: buy jimmy choo online

  122. تعقيبات: Cheap puma Deals

  123. تعقيبات: discount mammut jackets

  124. تعقيبات: canada goose outlet

  125. تعقيبات: Stuart Weitzman outlet online

  126. تعقيبات: vibram fivefingers kso evo

  127. تعقيبات: discount new balance store

  128. تعقيبات: arcteryx outlet

  129. تعقيبات: jimmy choo outlet online

  130. تعقيبات: karen millen outlet

  131. تعقيبات: Womens new balance On Sale

  132. تعقيبات: roger vivier toronto store

  133. تعقيبات: cheap Roberto Cavalli

  134. تعقيبات: Cheap new balance Online

  135. تعقيبات: cheap nike air max

  136. تعقيبات: ralph lauren for sale

  137. تعقيبات: north face kaban

  138. تعقيبات: nike store locator

  139. تعقيبات: patagonia hiking

  140. تعقيبات: berghaus sale

  141. تعقيبات: cheap Roberto Cavalli

  142. تعقيبات: koolaburra by ugg

  143. تعقيبات: new balance 80% Off

  144. تعقيبات: New new balance Online

  145. تعقيبات: discount nike air max

  146. تعقيبات: parajumpers outlet store

  147. تعقيبات: nike outlet coupon

  148. تعقيبات: discount barbour

  149. تعقيبات: arcteryx atom ar hoody

  150. تعقيبات: hot puma shoes

  151. تعقيبات: canada goose mens

  152. تعقيبات: Rene Caovilla for sale

  153. تعقيبات: Factory puma Online

  154. تعقيبات: jimmy choo sale

  155. تعقيبات: adidas shoes outlet

  156. تعقيبات: puma 90% Off

  157. تعقيبات: cheap gucci shoes for women

  158. تعقيبات: fitflop online store

  159. تعقيبات: discount keen online

  160. تعقيبات: nike outlet online

  161. تعقيبات: cheap balmain jeans

  162. تعقيبات: cheap adidas nmd

  163. تعقيبات: puma 70% Off

  164. تعقيبات: cheap nike air max

  165. تعقيبات: canada goose alternative

  166. تعقيبات: buy mammut jackets

  167. تعقيبات: balmain outlet uk

  168. تعقيبات: patagonia men down sweater

  169. تعقيبات: moncler jackets sale

  170. تعقيبات: cheap barbour jackets

  171. تعقيبات: cole haan store chicago

اترك رد

error: !!!تنبيه: المحتوى محمي